أخبار عاجلة

بالفيديو || كلمات منعت انتحاري داعش من تفجير الكنيسة المرقسية من الداخل

بالفيديو || كلمات منعت انتحاري داعش من تفجير الكنيسة المرقسية من الداخل بالفيديو || كلمات منعت انتحاري داعش من تفجير الكنيسة المرقسية من الداخل

قبيل تفجير الكنيسة المرقسية في الاسكندرية على يد الارهابي الغاشم التابع لتنظيم الدولة الاسلامية الارهابي في العراق والشام ( داعش)، كانت بوابة كشف المتفجرات داخل الكنيسة، وليس خارجها كما ظهر في التفجير الذي سجلته كاميرات مراقبة الكنيسة.

وكان يمكن أن يكون الوضع أسوأ مما حدث لولا الكلمات التوجيهية التي قالها اللواء مصطفى النمر، مساعد وزير الداخلية لمديرية أمن الأسكندرية حينما زار مقر الكاتدرائية المرقسية في شارع كنيسة الأقباط في صباح يوم التفجير لأفراد قوة التأمين بقيادة الراحلة الشهيدة العميد نجوى النجار، والرائد عماد الركايبي، وأميني الشرطة عصام الديب ومحمد صبحي الشهداء.

حيث قال نصًا في الفيديو:” هو أنا هاستنى لغاية ما يخش الارهابي جوه ويفجر نفسه”، أي :” هل سأنتظر حتى يدخل الارهابي ويفجر نفسه من الداخل”،  لذلك تم نقل بوابة التفتيش إلى الخارج.

وأظهرت الكاميرات المراقبة للكنيسة أن الانتحاري الذي نفذ العمل الارهابي كان يسير على قدميه أمام شارع كنيسة الأقباط متجهًا نحو الباب الرئيسي، من الكنيسة.

واتجه في البداية للدخول متفاديًا بوابة تفتيش المتفجرات، لكن طلب منه عم نسيم، خادم الكنيسة المرقسية، بأن يدخل عبر البوابة الإلكترونية أو التي تدعى بوابة كشف المفرقعات، والغريب أن الانتحاري وافق على ذلك وتوجه نحو البوابة الإلكترونية وحينما دخل نها تراجع للخلف خطوة ووقف بجوار الشرطية أسماء أحمد والعريف أمينة رشدي ضمن قوة التأمين وفجأة فجر نفسه.

جديرٌ بالذكر أن التفجير نتج عنه مقتل سبعة عشر قتيل، وإصابة خمسة وثلاثين آخرين ووفاة قوة التأمين بالكامل، وفق وزارة الصحة.

 

المصدر:مصرفايف

معلومات الكاتب

رئيس قسم الأخبار