أمريكية تصبح أول إمرأة تزور جميع بلدان العالم

أمريكية تصبح أول إمرأة تزور جميع بلدان العالم أمريكية تصبح أول إمرأة تزور جميع بلدان العالم

السيدة كاساندرا دي بيكول

تقترب السيدة كاساندرا دي بيكول من الخطوات النهائية لأن تصبح أول امرأة تزور جميع بلدان العالم بعد أن زارت 181 دولة بدءا من جزر المحيط الهادئ بالاو في شهر يوليو العام الماضي.

وتقف كاساندرا البالغة من العمر 27 عاما على بعد خطوات قليلة (مدتها 6 أسابيع) حيث تبقى لها 15 دولة لتزورها خلال 40 يوما، من كسر الرقم القياسي العالمي “جينيس” لأسرع شخص يسافر إلى جميع الدول ذات السيادة، مضيفة إليها 11 دولة.

وبهذا الصدد قالت كاساندرا: “كامرأة شابة، كنت أحلم دوما بالسفر إلى أكبر عدد من البلدان وأن أجعل من عالمنا مكانا أفضل، وأكثر ما كان يزعجني أنني لم أكن أعرف كيف يمكن تحقيق ذلك”.

بعد سنوات من السفر والعيش في أمكنة عديدة، حيث حصلت كاساندرا على درجة الماجستير وصُورت في غابة في بنما لصالح قناة ديسكفري التلفزيونية، اشترت كاساندرا خريطة كبيرة للعالم وشرعت في التخطيط لترحالها.

وعلى الرغم من أن تكلفة كل هذا الترحال وصلت إلى حوالي 200 ألف دولار حتى الآن، فقد تم تمويلها بالكامل تقريبا من قبل المشاركين.

وتم التخطيط للرحلة بعناية تامة لتناسب معايير السياحة الصديقة للبيئة.

وتسافر كاساندرا وهي من ولاية كونيتيكت الأمريكية كسفيرة للسلام ومواطن عالمي عن طريق المعهد الدولي للسلام من خلال السياحة.

 وكالات

أونا