أخبار عاجلة

رسميا.. إدراج مبادرة مادة التربية الأخلاقية ضمن المناهج الدراسية

رسميا.. إدراج مبادرة مادة التربية الأخلاقية ضمن المناهج الدراسية رسميا.. إدراج مبادرة مادة التربية الأخلاقية ضمن المناهج الدراسية

تم اليوم الإعلان الرسمي عن  إدراج مبادرة مادة التربية الأخلاقية ضمن المناهج والمقررات الدراسية في مدارس الدولة استجابة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وسيتم إطلاق البرنامج التجريبي "لمنهج التربية الأخلاقية" في يناير 2017 بهدف توظيف مخرجاته لإعادة صياغة وتحسين المنهج تمهيدا لإطلاقه رسميا في سبتمبر من عام 2017 .

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده معالي حسين بن ابراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم اليوم في فندق القرم الشرقي أكد فيه حرص دولة الامارات على تطوير التعليم وتطلعها الى المركز الأول .

وقال ان التطوير الحديث الذي حصل في التعليم و المدرسة الاماراتية  و التعليم العام  والتعليم العالي يتطلب مشاريع تطويرية أخرى ..

وانه  مهما تم تطوير العلوم تبقى الأخلاق هي الأهم و الاهتمام بهذه المادة و المهارات التي سيكتسبها الطالب بعد تدريسها ستنعكس على أسرته و المجتمع.

ودعا الى تضافر الجهود و العمل كفريق واحد و بيت واحد من أجل مستقبل أفضل لدولة الامارات ..وأكد أن هذه المبادرة سيتم تطبيقها في المرحلة الأولى في 20  مدرسة تجريبية حكومية و خاصة للحلقة الأولى والثانية و سيتم السنة القادمة 2017 تطبيقها في جميع مدارس الدولة.

وأشار الى أن هذه المادة أساسية و محورية في بناء الاماراتي المبدع المبتكر الذي يحترم دينه و عاداته و تقاليده.

وأكد أن دولة الامارات تريد أن تصنع طالبا شاملا متكاملا يساهم في انتقال بلاده من الاقتصاد الحالي الى معرفي ناجح وبيئة امنة و هذا الهدف الأساسي من تدريس مادة التربية الأخلاقية  .