أخبار عاجلة

أبو الغيط: قضية المياه تمثل أولوية قومية لدولنا وللأمة العربية

أبو الغيط: قضية المياه تمثل أولوية قومية لدولنا وللأمة العربية أبو الغيط: قضية المياه تمثل أولوية قومية لدولنا وللأمة العربية

>كتب مصطفى عنبر

أكد أحمد أبو الغيط الأمين العام للجامعة العربية، أن قضية المياه تمثل أولوية وطنية وقومية لكل دولة من دولنا، وللأمة العربية.

 

وأشار أبو الغيط خلال كلمته اليوم باجتماع الدورة الثامنة لوزراء المياه العرب الذى عقد فى الجامعة العربية برئاسة السودان خلفا للبحرين، إلى أنه لم تعد مسألة ندرة المياه من قضايا المستقبل، بل من هموم الحاضر الملحة والضاغطة، وليس سرا أن موارد المياه العذبة فى العالم العربى تعد ضمن الأقل فى العالم، من بين 33 دولة تمثل الدول الأكثر معاناة من الشح المائى فى العالم هناك 14 دولة عربية، وتشير الأرقام إلى أن توافر المياه تراجع بنسبة الثلثين خلال الأربعين عاما الماضية، ومن المتوقع أن ينخفض بنسبة 50% أخرى بحلول عام 2015.

 

كما أكد أبو الغيط أن أبعاد الأزمة لم تعد خافية على أحد، السكان يتزايدون بمعدلات متسارعة فى أغلب بلدان العالم العربى والموارد المائية ثابتة، بل إنها تتراجع فى بعض الأحيان سواء فى حجمها أو نوعيتها، والنتيجة هى أن نصيب الفرد من المياه يدخل معظم بلدان المنطقة، إن لم يكن كلها فى دائرة الفقر المائى، ويكفى أن نعرف أن نصيب الفرد من المياه فى كان 2500 متر مكعب فى عام 1947، واليوم هو 660 متر مكعب.

 

وأكد أن الاتصال بين المياه والسياسة ليس جديدا على منطقتنا، وكل من قرأ التاريخ والحديث والمعاصر للشرق الأوسط يدرك جيدا أن المياه تمثل وجها رئيسيا من أوجه الصراع العربى-الإسرائيلى.

 

وقال إن هذا التاريخ القريب لا ينبغى أن ينسى ونحن نعد العدة لمواجهة تحديات المستقبل، موضحا أن ثمة "ثلاثية" تمثل عماد التنمية فى القرن الحالى هى الطاقة والماء والغذاء، وإنها ثلاثية متصلة مترابطة تحتاج منا إلى تعاط حديث رؤية مستقبلية لا تأخذ فى الاعتبار مصالح الأجيال الحالية، وإنما حياة الأجيال المستقبلية ورفاهتها، وكما تعلمون فهناك مباردة إقليمية تسعى إلى الربط بين هذه العناصر الثلاثة، وانخراط الدول العربية فى هذه المبادرة سيهيئ لها التعاطى مع تحديات التنمية المستدامة بصورة تستند إلى الأسلوب العلمى والتخطيط الدقيق.

 

وأعتبر أن هذا الموضوع من أهم ما يناقشه جدول أعمال هذه الدورة من أعمال المجلس، التى آمل أن تتوج باعتماد الاتفاقية الإطارية الخاصة بالموارد المائية المشتركة بين الدول العربية.

 


>

مصر 365